| 9 التعليقات ]






بسم الله الرحمن الرحيم

تلقيت دعوة من ثلاثة مدونات صديقة وهم :


وهذة الدعوة هي واجب مكون من مما يلي : .
ما رأيكم هل أنت/أنتي من النوع الذي يحب التدخل في شؤون الآخرين ؟؟
بعض الناس تسأل أسئلة خاصة جدا و تتدخل في خصوصيات الآخرين برأيك ما هو أكثر الأسئلة التي ممكن أن تستفزك ؟؟

ان الانسان الذي يتدخل في شؤون الآخرين وخصوصيتهم هو يتدخل فما لا يعنيه وهذا امر مرفوض في مجتمعاً الإسلامي كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه " صحيح الترمذي .

وهذا التدخل يعتبر تسلط و تطفل على الغير إلا أذا كان من المقربين جداً إليه وسمح له .
لا يخفى على أحد مخاطر هذا التطفل و حشر الأنوف في الأمور الخاصة، فكم نشبت مشادات كلامية و حدثت مشاكل بل و قطيعة بين الأصدقاء و الأحبة..

و أقبح نوع في التدخل في الخصوصيات هو ما يتعلق بالحياة الزوجية عندما تـناقَش بين الأصدقاء أو بين الصديقات لا أقصد النقاش من أجل إيجاد حلول لمشاكل ما، و لكن أقصد حشر الأنوف فيما لا يعنينا من الأمور الخاصة..

وان كل إنسان له من الخصوصية التي يعيشها في مملكته الخاصة ربما حتى بعيدا عن اقرب الناس إليه مثل الزوجة أو الصديق المقرب جدا .
فيحتفظ ببعض الخصوصيات التي يعتبرها تخصه هو وحده لأغير وهو الوحيد الذي له الحق في الخوض بها والتعايش معها وحتى التفكر بها .

ولا يحق لأحد ان يخترق عليه هذه المملكة الخاصة به وحده من دون حتى ان يطرق الباب ويدخل عليه ويصول ويجول في عالمه الخاص ويتدخل في ابسط الأشياء والتي لا تعنيه لا من قريب ولا من بعيد .
فتراه مثلا يحشر نفسه في طريقة حياته او في مظهره أوفي رأيك في من حوله بل يتعدى اكثر من ذلك فان التدخل قد يصل الى وقت نومك ايضا .

فأقول ان مثل هذ الأشخاص لايقدرون الطبيعة البشرية المجبول عليها الانسان وهي الاحترام فلو كانوا ممن يحترمونه كانسان خلقة الله حرا لكانوا قد استثقلوا التدخل في حياته واعتبروه من الامور المرفوضة جدا .

فيجب علينا ان نحترم المقابل ونتقبله بكل ما فيه ونحترم أرائه في كل المجالات ونقدرها حتى لو كنا نرفض هذه الآراء والأفكار فلا بئس ان نبدي احترامنا لها ومن ثم نستطيع ان نطرح راينا وفكرنا وهو حر ومخير في ان يتقبل الرأي او ان يرفضه .
 ولكن صدقوني ان بالعشرة والمعامله بالحسنى يستطيع الانسان ان يغير من يريد ولو بمقدار واحد بالمئه من دون ان يفرض راية ويلغي الرأي الأخر .

فلنحترم خصوصيات الاخرين.

 
اما بالنسبة للأسئلة التي ممكن أن تستفزني هي التي تمس الأمور الشخصية والتي ليس لها اي معنى ولاتخص السئل ..

وأحول الواجب إلى كل الأصدقاء الذين يقرئون الموضوع ويعجبهم ..







عدد التعليقات على:" احترام خصوصيات الآخرين" : "9"

أم هريرة (lolocat) يقول... @ نوفمبر 25, 2010 9:51 م

السلام عليكم ورحمة الله
جزاك الله خيرا اخى الفاضل
على كلماتك الطيبة ونصائحك المفيدة بارك الله فيك

ليتنا نتأسى بسنن المصطفى عليه السلام ونقتدى بأخلاقه الطيبة واخلاق صحابته والله لو فعلنا سنعود فعلا خير امة اخرجت للناس

تحياتى لك ودمت بكل خير

حسن عيد يقول... @ نوفمبر 25, 2010 10:17 م

@أم هريرة (lolocat)

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك اختنا الفاضلة على المدخلة الطيبة والاضافةالرائعة وجزاك الله كل خير
وتقبل الله منا ومنكِ صالح الاعمال

سنو وايت يقول... @ نوفمبر 26, 2010 12:36 ص

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاك الله كل خير على هذه الكلمات التى تدخل القلب
وهذا النداء الطيب الحسن لكل من يتدخل بشئون الاخرين.
ودائما ما تلم بكل ما فى الموضوع من احكام واثباتات ومعلومات وشرح مبسط وحسن.
اللهم زيدك من العلم والايمان واحبك وحبب بك خلقه.
ورغم انك لم تحدد لى الاسئله التى تستفزك ولكن هذا الشرح الرائع والكلمات الجميله وايضا تخصيص هذه الكلمات اكثر شئ فى الحياه الزوجيه التى تهدم نتيجه هذا التدخل الغير مرغوب فيه لذلك اعتبر ان هذه هى الاجابه على الواجب وبامتياز كمان.
وفقك الله ورعاك وابعد عنك كل من يسبب لك المشاكل وبالاخص بينك وبين زوجتك المصونه
واسعدكم الله فى الدنيا والاخره
تحياتى لك سنو وايت - اميره الاحلام

ولا بالاحلام يقول... @ نوفمبر 26, 2010 1:22 ص

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله كل الخير على هذه الموضوع الطيب
بوركت وبارك الله فى أناملك التى لا أقرأ منها الا كل ما هو مفيد ونافع
أعزك الله
تحياتى
ابتسام محمد (ولا بالاحلام)

المنشد أبو مجاهد الرنتيسي يقول... @ نوفمبر 26, 2010 8:30 ص

بسم الله وبعد
بارك الله فيك أخانا في الله على الطرح الرائع لهذا الموضوع المهم والذي جعلناه ( نحن الاصددقاء ) من واجب يتنقل بين الاصدقاء إلى موعظة حسنة نتعلم من بعضنا البعض أمور قد لا يعرفها الآخرون ، وندعوا الله أن يجعل هذا العمل في ميزان الجميع إن شاء الله وأن يعلمنا ما ينفعنا وينفعنا بما علمنا ويزيدنا علما
---
إخوانك في الله
المنشد أبو مجاهد الرنتيسي

أحلام الرنتيسي

حسن عيد يقول... @ نوفمبر 26, 2010 1:59 م

@سنو وايت

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ اختنا في الله على المدخلة الطيبة والكلمات البسيطة والرائعة.
واشكرك على الثناء والتقدير لشخصنا البسيط ووفقك الله الى مايحب ويردا.

وتقبل الله منا ومنكِ الدعاء وصالح الاعمال

حسن عيد يقول... @ نوفمبر 26, 2010 2:03 م

@ولا بالاحلام

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ اختنا في الله على المدخلة الطيبة وجزاك الله خير
تقبل الله منا ومنكِ صالح الاعمال

حسن عيد يقول... @ نوفمبر 26, 2010 2:16 م

@المنشد أبو مجاهد الرنتيسي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك اخي الحبيب على الدخلة الطيبة والاضافة الجميلة ودعائك الطيب .
ادعو الله ان يكون لك ولنا نصيب من دعائك .
وجزاك الله كل خير

تقبل الله منا ومنك الدعاء وصالح الاعمال

أبو حسام الدين يقول... @ نوفمبر 27, 2010 5:08 م

السلام عليكم

صدقت أخي الكريم.

أعجبني لون المدونة وشكلها الجديد، أحسنت الإختيار.

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة