| 10 التعليقات ]




عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ : كُنْتُ خَلْفَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا فَقَالَ : " يا غلام ، إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، إذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ، رفعت الأقلام وجفت الصحف " .  رواه الترمذي وقَالَ هَذَا : حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ.
 الرسول صلى الله عليه وسلم يُعلم الأمة كلها بهذا الحديث الشريف الصحيح عند تعليمه لابن عباس رضي الله عنهما بأن نحفظ الله تعالى في السر والعلن حتى يحفظنا جل وعلا ...
 فهذه وصية نبوية عظيمة جامعة لكل صفات وخصال الأخلاق الاسلامية الحميدة في حفظنا لحدود الله عز وجل ...
إنها وصية جامعة ترشد المؤمن بأن يراعي حقوق الله تعالى ، ويلتزم بأوامره ، ويقف عند حدود الشرع فلا يتعداه ، ويمنع جوارحه من استخدامها في غير ما خلقت له ، فإذا قام بذلك كان الجزاء من جنس العمل ، لقد حرص النبي صلى الله عليه وسلم على غرس العقيدة في النفوس المؤمنة ، وأولى اهتماما خاصا للشباب ، ولا عجب في ذلك! ، فهم اللبنات القوية والسواعد الفتية التي يعوّل عليها نصرة هذا الدين ، وتحمّل أعباء الدعوة حفظ الله سبحانه وتعالى لعبده في دنياه ، فيحفظه في بدنه وماله وأهله ، ويوكّل له من الملائكة من يتولون حفظه ورعايته. و حفظ الله للعبد في دينه ، فيحميه من مضلات الفتن ، وأمواج الشهوات ، من هذا الحديث معالم مهمة ، ووصايا عظيمة ، من عمل بها ، كتبت له النجاة ، واستنارت له عتبات الطريق ، فما أحوجنا إلى أن نتبصّر كلام نبينا صلى الله عليه وسلم وتوجيهاته ، ونستلهم منها الحلول الناجعة لمشكلات الحياة ، ونجعلها السبيل الأوحد للنهضة بالأمة نحو واجباتها دائما وأبدا فهي مع كتاب الله عزوجل خير عون لنا في دنيانا وآخرتنا ....

احفظ الله في لسانك فإنه صغير الـجِـرم عظيم الـجُـرم ، فقد أوكل الله بك ملائكة لا يفارقونك ، وشهوداً لا يُغادرونك ، يكتبون ما تقول ، ويستنسخون ما تفعل . قال تعالى :{ إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين والشمال قعيد * ما يلفظ من قول إلاَّ لديه رقيب عتيد } ق 17 /18
احفظ الله في أولادك ، وعلمهم آداب الإسلام ، وشمائل رسول الأنام صلى الله عليه وسلم ، فالله سائلٌ كلَّ راعٍ عمَّا استرعاه ، أحفظ ذلك أم ضيَّع ؟!
احفظ الله في زوجتك وبناتك وأخواتك وجميع نسائك ، فأنت راعٍ ومسئول عن رعيتك ، فألزمهنَّ بالحجاب الذي يستر كامل أجسادهنَّ ، وجنبهنَّ التبرج والسفور ، ومواطن الفتن ، وأماكن الرِّيب ، فالمرأة درَّةٌ مكنونةٌ ، ولؤلؤةٌ مصونةٌ ، فلا تمتد إليها يد عابث ، ولا تلامسها كفُّ ملامس ، ولا تنهشها عين مريض . قال تعالى :{ يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابـيـبهنَّ ذلك أدنى أن يُعرفن فلا يؤذين وكان الله غفوراً رحيماً } الاحزاب :59
احفظ الله في سمعك فلا تسمع به ما حرَّم الله تعالى ، ونزهه عن كلِّ ساقطٍ من قولٍ ، وقبيحٍ من حديث ، فإنَّه عاريَّة مستردَّة ، ونعمةٌ مستوفاة ، وأنت مسئولٌ عنه يوم لقاء الله . قال تعالى :{ إنَّ السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولاً } الاسراء 36
احفظ الله في قدمك فلا تمشي إلى حرام ، ولا تخطو بها إلى خطيئة . وإيَّاك ! إيَّاك أن تحملك هذه الأقدام إلى كاهن أو ساحر أو مشعوذ أو دجال ممن يدعون علم الغيب ، فيستحوذ على مالك بالخداع ، ويهدم دينك بالكذب ، ويسلب كرامتك وعقلك بالمراوغة !
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :” من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تُقبل له صلاة أربعين يوماً “ رواه مسلم
فاحفظ الله .. يحفظك في العاجلة والآجلة ، وفي الدين والدنيا .
احفظ الله .. يحفظ قلبك من كلِّ شبهة وشهوة ، وعقلك من أيٍ شكٍ وحيرة .وفي أصلِك وعقِبِك ، وفي مالِك.{ فالله خير حافظاً وهو أرحم الراحمين }  يوسف  64
احفظ الله في إيمانك وفي دينك كله وحياتك كلها ...
اللهم احفظنا جميعا في دنيانا وآخرتنا ...






عدد التعليقات على:" احفظ الله يحفظك" : "10"

أبو مجاهد الرنتيسي يقول... @ سبتمبر 21, 2010 7:45 م

بسم الله وبعد
أشكرك على هذه الوصية العظيمة التي لم تترك لي مجال للتعليق عليها فقد عرفتها وفصلتها من جميع جوانبها
اللهم إحفظنا فلن نسأل غيرك ولن نستعين بغيرك ونحن على يقين بأنه لا يصيبنا إلا ما كتبت علينا يا أرحم الراحمين
بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
أخوك وحبيبك في الله \ أبو مجاهد الرنتيسي

أكرم هندوانة يقول... @ سبتمبر 22, 2010 1:06 ص

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي الفاضل حسن عيد

اللهم احفظنا فأنت الحافظ الرحمن الرحيم
جعل الله هذا العمل في ميزان حسناتك
والله خير حافظ
ولك جزيل الشكر والتقدير

حفظك الله ورعاك...

LOLOCAT يقول... @ سبتمبر 22, 2010 6:14 ص

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا اخى الكريم وبارك فيك
ادعو الله القدير ان يحفظنا واياك من الشيطان وهمزاته
ويجمعنا واياك والمسلمين بالفردوس الاعلى مع الصديقين والشهداء وحسن اؤلئك رفيقا

لك تحياتى وتقديرى اخى الفاضل

علاء المصرى كل يوم يقول... @ سبتمبر 22, 2010 10:38 ص

مرحبا أخى العزيز حسن عيد

ألا طالعت قصيدة الرد على حرق القرأن الكريم

على الموقع الأساسى

http://elmsryklyom.blogspot.com/

حسن عيد يقول... @ سبتمبر 22, 2010 12:58 م

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أخي الحبيب أبو مجاهد الرنينسي
بارك الله فيك وجزاك الله كل خير على كلماتك الطيبة
اللهم تقبل منا ومنك الدعاء وصالح الاعمال

حسن عيد يقول... @ سبتمبر 22, 2010 1:04 م

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أخي الحبيب أكرم هندوانة
بارك الله فيك وجزاك الله كل خير على كلماتك الطيبة
اللهم تقبل منا ومنك الدعاء وصالح الاعمال

حسن عيد يقول... @ سبتمبر 22, 2010 1:14 م

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الاخت الفاضلة LOLOCAT
بارك الله فيكِ وجزاكِ الله كل خير على الدعاءالطيبة
اللهم تقبل مناو منكِ الدعاء وصالح الاعمال

حسن عيد يقول... @ سبتمبر 22, 2010 1:21 م

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أخي علاء المصري
بارك الله فيك على توجدك الكريم
وشكرا على القصيدة الجميلة

lossy❤❤ يقول... @ سبتمبر 25, 2010 7:41 ص

حفظكـ الله وحفظنا بحفظه وعنايته


شكراًع هذا الطرح الرائع

حسن عيد يقول... @ سبتمبر 25, 2010 11:06 ص

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الاخت الفاضلة lossy
جزاكم الله خير اسعدني تشرفك ودعائك ولكِ بمثل ما دعوتي
وتقبل الله منا ومنكِ الدعاء و صالح الاعمال

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة